Kultura at sining

Ang Jordan ay nagho-host ng isang Arab conference upang talakayin ang mga hadlang sa pakikilahok ng kababaihan sa pampublikong buhay

عمان (إينا) ـــ أظهرت نتائج البحوث الإجرائية، التي أعدتها منظمات مجتمع مدني من سبع دول عربية، أن أبرز التحديات التي تواجه المرأة العربية في المشاركة العامة، هما التحديان الاقتصادي وضعف الثقة بالنفس من قبل المرأة في قدرتها على المشاركة في الحياة العامة. وخلصت نتائج الأبحاث، التي قدمها مشاركون من الأردن، ليبيا، تونس، فلسطين، مصر، والمغرب خلال المؤتمر، الذي استمر ثلاثة أيام واختتمت أعماله اليوم الأربعاء إلى أن : المرأة تنقصها المعلومات الكافية عن الفرص المتاحة لها، في المشاركة في الحياة العامة والعمل. وقالت إحدى المشاركات من الأردن أروى بلقر إنه : تم تبادل الخبرات بين المشاركات من مختلف الدول والممثلين لعدد من منظمات المجتمع المدني خلال اللقاء، مشيرة إلى أن الهدف من المشروع هو تعزيز مشاركة المرأة في الحياة العامة، بمختلف نواحيها وفي مقدمتها السياسية منها، وأن ما يميز الأردن وجود الإرادة السياسية لزيادة مشاركة المرأة في الحياة العامة. بدورها قالت المشاركة من فلسطين روشان عبد اللطيف إن المشاركين ناقشوا التحديات التي تواجه المرأة العربية في مشاركتها في الحياة العامة، مبينة أن المرأة الفلسطينية تواجهها تحديات كثيرة، إضافة إلى التحدي الاقتصادي وعدم حرية الحركة بسبب الاحتلال الإسرائيلي. المدير الإقليمي لتنمية المجتمع في المجلس الثقافي البريطاني ديفيد نوكس قال : تأتي أهمية المشروع نظراً للتغيرات السياسية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي أثرت بدورها على وضع المرأة سلبياً، وأضاف أن اللقاء يهدف إلى زيادة قدرات المنظمات المحلية على الدفع بالمشاركة الفاعلة للمرأة، عن طريق إعداد البحوث الاجتماعية، إضافة إلى دعم إنشاء التحالفات الوطنية الداعمة، لتقدم مشاركة المرأة في الحياة العامة، من خلال تقوية الشبكات الإقليمية بتوفير منتديات للتشارك في الخبرات والتعلم. (انتهى) م.ع

Mga kaugnay na balita

Pumunta sa tuktok na pindutan