الجمعة 2 ذو الحجة 1443 هـ
الإثنين 15 شوال 1443 - 12:54 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-5-2022
(OIC)
جدة (يونا) - أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الاسلامي عن قلقها العميق إزاء محاولات الهند إعادة ترسيم الحدود الانتخابية لإقليم جامو وكشمير الذي تحتله الهند بشكل غير قانوني، والذي من شأنه تغيير التركيبة السكانية للإقليم وانتهاك حقوق الشعب الكشميري.
وتؤكد الأمانة العامة أن ممارسات "ترسيم الحدود" تتعارض بشكل مباشر مع قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة والقانون الدولي، بما في ذلك اتفاقية جنيف الرابعة.
واستناداً إلى الموقف الثابت والمبدئي بشأن نزاع جامو وكشمير والقرارات ذات الصلة الصادرة عن القمة الإسلامية ومجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، فإن الأمانة العامة تؤكد مجدداً تضامنها مع شعب جامو وكشمير في سعيه المشروع من أجل حق تقرير المصير، وفقاً لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة. وتحث المجتمع الدولي، ولا سيما مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، على إدراك الآثار الخطيرة لممارسات "ترسيم الحدود" هذه.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي