الخميس 05 جمادى الأولى 1443 - 13:42 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 9-12-2021
القاهرة (يونا) - قام الدكتور سالم بن محمـد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والشيخ راشد بن حمدان آل مكتوم، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة المصرية للتربية والعلوم والثقافة، بتسليم الجوائز للفائزين في الدورة الأولى والثانية لمسابقة الإيسيسكو -الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للتطوع في تطوير المنشآت التربوية في دول العالم الإسلامي.
جاء تسليم الجوائز أمس الأربعاء (8 ديسمبر 2021) خلال انعقاد الدورة 14 للمؤتمر العام للإيسيسكو، التي تستضيفها جمهورية مصر العربية، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وهي الجوائز التي أطلقتها المنظمة والمؤسسة، من أجل تشجيع المشاريع التربوية المتميزة والمستدامة والشاملة، وتكريم القائمين، من الشخصيات والمؤسسات، على المبادرات التطوعية والأعمال الخيرية في مجال التربية والتعليم.
وتُمنح هذه الجائزة كل سنتين، لثلاثة فائزين، ويحصل كل فائز على درع الجائزة ومكافأة مالية، يتم توظيفها في دعم وتطوير المشروع الفائز أو العمل التربوي بصفة عامة.
وقد فاز في الدورة الأولى للجائزة كل من مشروع "فاعل خير"، بدعم من مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، ومشروع "كلية تكنولوجيا المعلومات في جامعة بير زيت ومشاريع أخرى في فلسطين" بدعم من مؤسسة منيب رشيد المصري، ومشروع "المدارس في المخيم الإماراتي الأردني" بدعم من هيئة الهلال الأحمر الإماراتية.
وفاز في الدورة الثانية مشروع "لنضيء مستقبلهم" لتطوير المؤسسات التربوية والبرامج التعليمية، بدعم من هيئة الأعمال الخيرية العالمية بعجمان، في الإمارات العربية المتحدة، ومشروع "المجمعات التربوية"، بدعم من مؤسسة عبد العزيز ومحمد وعبد اللطيف، أبناء حمد الجبر الخيرية، في المملكة العربية السعودية، ومشروع "تعليم اللغة العربية ثنائي اللغة في تشاد"، بدعم من المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا.
وقد شارك في الدورة الثانية 37 مرشحا، من المناطق العربية والآسيوية والإفريقية.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي