الخميس 23 ذو الحجة 1441 - 20:18 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 13-8-2020
الرباط (يونا) - التقى المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) الدكتور سالم بن محمد المالك، اليوم الخميس، بمقر المنظمة في الرباط، سفير جمهورية غينيا لدى المملكة المغربية، أبوبكر ديون، لبحث تفعيل وتطوير التعاون بين الإيسيسكو وغينيا في مجالات التربية والعلوم والثقافة.
واستعرض المدير العام للإيسيسكو المبادرات والبرامج والأنشطة التي قامت بها المنظمة خلال جائحة كوفيد 19، وركزت في جانب كبير منها على الدول الإفريقية، ومنها المبادرات التي تضمنت تقديم الدعم لضمان استمرار العملية التعليمية، وإنشاء معامل متخصصة في إنتاج المطهرات، وتدريب العمالة المحلية لتصنيعها، وبرامج دعم المرأة ورواد الأعمال، وبناء قدرات الشباب لمواجهة انعكاسات الجائحة.

وعبر الدكتور المالك عن سعادته بالزيارة، التي قام بها إلى غينيا العام الماضي والتقى خلالها الرئيس الغيني الدكتور ألفا كوندي، في القصر الرئاسي بالعاصمة كوناكري، وعددا من كبار المسؤولين في البلاد.
وأكد المدير العام أن العلاقات بين الإيسيسكو وغينيا متميزة. منوها بإدارة رئيس وزراء غينيا السابق كابيني كومارا جلسات الاجتماع الافتراضي حول الأمن المائي من أجل السلم والتنمية في العالم الإسلامي، الذي عقدته الإيسيسكو أخيراً، بالتعاون مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب في المملكة المغربية، وأمانة المنتدى العالمي التاسع للمياه (داكار2021)، وشهد حضورا دوليا رفيع المستوى.
من جانبه عبر السفير ديون عن سعادته بزيارة الإيسيسكو، واستعداد بلاده لتطوير التعاون مع المنظمة، وأشاد بالتجديد والتطوير الذي تشهده، والتنوع الكبير في جنسيات خبرائها، موضحا أن هناك فرصا لتطوير التعاون بين المنظمة وغينيا في مجال التعليم وتدريب المدرسين، إذ إن 75% من السكان في بلاده يحتاجون إلى تطوير مهاراتهم.
((انتهى))
ح ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي