الأحد 08 شوال 1441 - 10:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 31-5-2020
إسلام آباد (يونا) - ذكّرت باكستان مرة أخرى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بضرورة قيامه  بدوره الأساس في الحفاظ على السلام والأمن من خلال حث الهند على وقف عمليات القتل خارج نطاق القانون ضد الكشميريين، وإنهاء القمع العسكري المستمر والقيود غير المسبوقة في كشمير المحتلة.
وأبلغ وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي رئيس مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، في اتصال هاتفي بتداعيات الوضع الأخير في جامو وكشمير المحتلة من الهند، وفقا لبيان صحفي صادر عن وزارة الخارجية.
وفي رسالته السابقة بتاريخ 21 مايو الجاري، لفت وزير الخارجية الانتباه إلى "أمر إعادة تنظيم جامو وكشمير لعام 2020" الذي تم إخطاره حديثًا و "قانون منح جامو وكشمير لقواعد شهادة الإقامة 2020" الذي يهدف إلى تغيير البنية الديموغرافية للسكان، وقد تم التأكيد على أن هذه الأعمال غير قانونية وتنتهك قرارات مجلس الأمن الدولي والقانون الدولي، ولا سيما اتفاقية جنيف الرابعة.
ودعا وزير الخارجية رئيس مجلس الأمن لحث الهند على الامتناع عن: ارتكاب جرائم خطيرة ضد الشعب الكشميري؛ كأعمال القتل خارج نطاق القضاء والاعتقال التعسفي والسجن؛ واستخدام الذخيرة الحية؛ وتغيير البنية الديموغرافية لجامو وكشمير؛ وحرق ونهب منازل الكشميريين لفرض "العقاب الجماعي"، وإنهاء القمع العسكري المستمر والقيود غير المسبوقة.
وسلط وزير الخارجية الباكستاني الضوء على استغلال الهند الانتهازي لوباء COVID-19 المستمر لزيادة تكثيف حملتها العسكرية في جامو وكشمير، بينما نقل وزير الخارجية مخاوف جدية بشأن إرهاب الدولة الهندي في  هناك. رافضاً المخططات الهندية لتقويض النضال الأصلي للشعب الكشميري ضد الاحتلال الهندي غير القانوني ووحشية الكشميريين ووصفه بأنه "إرهاب".
كما أعرب قريشي عن قلق باكستان بشأن استمرار انتهاكات وقف إطلاق النار عند خط المراقبة والحدود العاملة والاستهداف المتعمد للمدنيين الأبرياء من قبل قوات الاحتلال الهندية.
ورفض وزير الخارجية الادعاءات الهندية التي لا أساس لها بما يسمى "منصات الإطلاق" الخاصة بـ "المتسللين"، وكرر عرض باكستان لمجموعة المراقبين العسكريين التابعة للأمم المتحدة في الهند وباكستان بزيارة المواقع المزعومة لتأكيد صحة الادعاءات الهندية التي لا أساس لها من الصحة.
 ((انتهى))
ح ع/ ح ص
APP
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي