الإثنين 07 شوال 1440 - 15:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-6-2019
آبيدجان (يونا) - فاز الكاتب الإيفواري آرمان غوز بالجائزة الكبرى لأدب إفريقيا السوداء عن روايته الثانية "رفيق بابا" التي تعالج مواضيع تدور أساساً حول الاحتلال وانعتاق الشعوب الإفريقية.
وكان غوز قد حصد قبل ذلك جائزة العاج والجائزة الوطنية الكبرى "برنار داديا" للأدب. وعمل هذا الكاتب في بداية مشواره في الكيمياء الحيوية قبل أن يهجرها لمصلحة التصوير الفوتوغرافي والأفلام الوثائقية والبرامج الثقافية والصحافة المكتوبة. ثم أصدر روايته الأولى "واقف مأجور" التي بيع منها 50 ألف نسخة.
وتُمنح الجائزة الكبرى لأدب إفريقيا السوداء منذ عام 1961 من طرف رابطة كتّاب اللغة الفرنسية للمؤلفين المنحدرين من بلدان إفريقيا السوداء الفرانكفونية، وتتكون لجنة تحكيمها من 11 عضواً.
ويعدّ آرمان غوز الفائز الثامن بهذه الجائزة بعد آكى لوبا (1961) عن روايته "كوكومبو، الطالب الأسود"، وبرنار داديا (1965) عن كتابه "السيد نيويورك"، وجان ماري آديافي (1981) عن "من أجل بطاقة التعريف"، وأحمدو كوروما (1990) عن "مونى، اعتداءات وتحديات"، وموريس باندامان (1993) عن "لابن المرأة الذكر"، وفيرونيك تادجو (2005) عن "للملكة بوكو"، وفينانس كونان (2012) عن "أدم كودجو، رجل، مصير".
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي