الثلاثاء 01 شوال 1440 - 09:55 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 4-6-2019
سونا
الخرطوم (يونا) - أعلن المجلس العسكري الانتقالي في بيان له اليوم إيقاف التفاوض مع قوى "إعلان الحرية والتغيير"، والدعوة لانتخابات عامة خلال 9 أشهر على الأكثر بتنفيذ وإشراف إقليمي ودولي.
وقال الفريق الركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي، إنه سيتم تشكيل حكومة تسيير مهام لإدارة الفترة الانتقالية لتنظيم الانتخابات في غضون 9 أشهر، وتهيئة البيئة المحلية والإقليمية والدولية لقيام الإنتخابات بما يمكن الشعب السوداني من اختيار قيادته بكل شفافية.
وأضاف: إن "القوى السياسية التي تحاور المجلس العسكري تتحمل ذات المسؤولية في إطالة أمد التفاوض بمحاولة إقصاء القوى السياسية والقوى العسكرية والانفراد بحكم السودان لاستنساخ نظام شمولي آخر يُفرض فيه رأي واحد يفتقر للتوافق والتفويض الشعبي والرضاء العام ".
وأكد البيان أن الجيش لن يقف عقبة في وجه التغيير، مضيفا: إن المجلس العسكري سيقوم بتسليم مقاليد الحكم لمن يختاره الشعب.
كما دعا برهان النيابة العامة للتحقيق في أحداث العنف ومقتل المتظاهرين بساحة الاعتصام.
وأكد رئيس المجلس العسكري على الاستمرار في محاسبة واجتثاث كل رموز النظام السابق.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي