الأحد 28 رمضان 1440 - 13:39 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-6-2019
القاهرة (يونا) - دانت جامعة الدول العربية، بأشد العبارات، قرار الاحتلال بناء أكثر من 800 وحدة استيطانية جديدة على أراضٍ في القدس الشرقية المحتلة.
وقال الأمين العام المساعد رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية السفير سعيد أبو علي، في تصريح صحفي، اليوم الأحد: إن مصادقة سلطات الاحتلال على بناء وحدات استيطانية جديدة تأتي استكمالا للحلقة الاستيطانية التي تحاصر مدينة القدس الشرقية المحتلة، وتهجير العائلات الفلسطينية فيها.
وشدد السفير أبو علي على عدم شرعية هذه الإجراءات الإسرائيلية الاستيطانية العنصرية التي تعد انتهاكا لجميع قرارات الشرعية الدولية والقوانين والمعاهدات والاتفاقيات الموقعة في ظل غياب المساءلة الدولية وموقف الإدارة الأمريكية المنحاز للاحتلال، الأمر الذي يشجعه على مواصلة العدوان على الشعب الفلسطيني بالقتل المتعمد بدم بارد، واستباحة المقدسات، ومضاعفة الاستيطان، والتهويد، ومواصلة الاستهتار بالقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.
وأكد الأمين العام المساعد، عدم شرعية الاستيطان من أساسه، معتبرا أن محاولات فرض الأمر الواقع استيطان وتهويد لن تنال من إرادة الشعب الفلسطيني في الصمود والإصرار على إنهاء الاحتلال الاسرائيلي وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وهو الأمر الذي يُعبر عنه بقوة الموقف العربي والإسلامي الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، والذي أكدته قمم مكة الثلاث، وبعثت الرسائل الواضحة دعما واستنادا للنضال الفلسطيني، وتمسكا بالحقوق الفلسطينية الثابتة التي تقرها الشرعية الدولية خاصة في ظل الظروف الصعبة والاستهدافات الخطيرة للقضية الفلسطينية قضية الأمة العربية والإسلامية جمعاء.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي