الثلاثاء 25 محرم 1441 هـ
السبت 27 رمضان 1440 - 14:03 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-6-2019
وات
مكة المكرمة (يونا) - دعا الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، إلى موقف إسلامي متين ومتماسك قادر على مواجهة التحديات وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.
 وأكد الرئيس التونسي في كلمة ألقاها نيابة عن مجموعة الدول العربية أمام مؤتمر القمة الإسلامي في مكة المكرمة، حرص الدول العربية على المشاركة الفاعلة في اجتماعات منظمة التعاون الإسلامي والانخراط في مختلف برامج عملها وفي كلّ الجهود والمبادرات الرامية إلى خدمة القضايا العربية والإسلامية وتعزيز مقوّمات الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، باعتبار أهمية البعد الإسلامي في مقوّمات الهويّة والسياسة الخارجية للدول العربية.
وقال الرئيس التونسي: إن القضية الفلسطينية تأتي في أولويات القضايا المدرجة على جدول أعمال هذه القمة بجانب الأزمات القائمة في ليبيا وسوريا واليمن سعيًا لإعادة الأمن والاستقرار في منطقتنا الإسلامية وتوطين مقومات السلم وتهيئة الأرضية لمرحلة جديدة للعمل المشترك بين الدول الإسلامية.
وأضاف: نحن على ثقة أن المملكة العربية السعودية ستسهم في إعطاء دفع جديد للعمل الإسلامي ومزيد من التوفيق والتضامن بين بلداننا الإسلامية.
ودعا الرئيس التونسي جميع الدول الإسلامية إلى التنسيق المشترك وتفعيله مع المنظمات الدولية حتى تتخلص بلداننا من التداعيات الخطيرة على مختلف المستويات، وتأثيرها في تغذية تيارات الإرهاب والتطرف وتعطيل التنمية واستنزاف طاقات البلدان الإسلامية.
وأشار إلى أن تونس المعتزة بانتمائها العربي الإسلامي تعمل على مواصلة الإسهام في توثيق علاقات التعاون والتنسيق بين البلدان العربية والإسلامية بما يساعد على إعطاء زخم أكبر لمواقفها على الصعيد الدولي، وبما يخدم القضايا المشتركة ويدعم جهود مكافحة الإرهاب ويسهم في تعزيز علاقات التعاون والتكامل بينها.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي