الأربعاء 05 شعبان 1440 - 15:14 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-4-2019
(يونا)
الرباط (يونا) - يعقد مجمع الفقه الإسلامي الدولي، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو"، ندوة حول "دور التربية الدينية في تعزيز السلام"، بمشاركة المختصين والمهتمين، وذلك خلال الفترة 18- 19 شعبان 1440هـ، بمدينة الرباط بالمملكة المغربية.
يأتي عقد هذه الندوة تنفيذاً للبرنامج العشري لمنظمة التعاون الإسلامي 2025م، وإدراكاً منهما لأهمية أثر التربية الدينية في تعزيز السلام والأمن والوسطية والاعتدال، وفي تصحيح المفاهيم والتعريف بحقائق الإسلام في مواجهة أكاذيب ومغالطات ذوي التطرف والإرهاب، وكذلك حماية المجتمعات المسلمة والإنسانية من شرور الصراعات والنزاعات وتحفيز الطاقات لتحقيق التنمية الشاملة، وخاصة ما يقع على كاهل المؤسسات الدينية من مسؤولية كبيرة في تحقيق التماسك المجتمعي وحماية الشباب والنساء من خدع الانحراف والتعصب والتطرف الديني، وتوعية العاملين في الحقل الديني بضرورة دمج قضايا حقوق الإنسان وقيم المواطنة والديمقراطية واحترام التعددية في برامج التربية الدينية، في ضوء التوجيه الرباني المبين.
وأوضح أمين مجمع الفقه الإسلامي الدولي الدكتور عبدالسلام العبادي، أن عقد هذه الندوة تحتمها التحديات الجسام التي يواجها العالم الإسلامي والتي يقع جزء من مسؤولية مواجهتها الفكرية على المؤسستين في العمل الإسلامي الفكري المشترك، وهما مجمع الفقه الإسلامي الدولي، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، وذلك لتبادل الخبرات حول أنجح السبل في مواجهة هذا التحدي الكبير، بمشاركة علماء أجلاء ومختصين مهرة لوضع خطة عمل إرشادية أمام المؤسسات التربوية، لتفعيل دور التربية الدينية في تعزيز السلام، من خلال استعراض واقع مناهج التعليم الديني والاتجاهات الرائدة في التربية على الحوار والسلام، والطرق الحديثة في إعداد أطر التربية والتوعية الدينية وتعزيز قدراتهم لنشر السلام والوسطية والاعتدال، عبر الفهم السليم للإسلام لما لذلك من أثر جليل في تحقيق السلام ومواجهة الإرهاب.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي