الثلاثاء 30 جمادى الأولى 1440 - 17:44 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 5-2-2019
عمّان (يونا) - حذرت الحكومة الأردنية، اليوم الثلاثاء، سلطات الاحتلال الإسرائيلي من تعدياتها المستمرة في الآونة الأخيرة على موظفي الأوقاف الإسلامية وعلى المسجد الأقصى المبارك بكل مرافقه، وتحليق الطائرات الشراعية في سماء المسجد الأقصى المبارك وحوله، ومصادقة لجنة البنى التحتية لبناء "التلفريك" بالقدس القديمة الذي يربط جبل الزيتون بساحة البراق، وتضاعف أعداد المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك بستة أضعاف ما كانت عليه سابقاً.
وعدّ وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبد الناصر أبو البصل، قيام سلطات الاحتلال بنصب سقائل على الجزء الجنوبي من الجدار الغربي للمسجد الأقصى المبارك بهدف ترميم الجدار أسفل المتحف الإسلامي، تدخلاً سافراً في عمل الإدارة العامة لأوقاف القدس ولجنة إعمار المسجد الأقصى المبارك، وتعدياً على صلاحيات دائرة الأوقاف الإسلامية الجهة الوحيدة المخولة بأعمال الترميم هذه.
وعبر، في بيان صحفي، عن رفضه الشديد لهذه التصرفات الاستفزازية ولغيرها من الاعتداءات والاقتحامات التي يقوم بها المتطرفون ووزراء ونواب الكنيست والعسكريون المتطرفون، الذين أصبحوا يدخلون إلى الأبنية المسقوفة في المسجد الأقصى المبارك عنوة وبقوة السلاح. مطالباً بوقف هذه الاستفزازات التي تؤجج مشاعر المسلمين وتثير غضبهم في أرجاء العالم كافة.
وناشد دول العالم المحبة للسلام ومنظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية وكل الدول الإسلامية والعربية في العالم ومنظمة اليونسكو والمنظمات الدولية المعنية، بأن تضغط على السلطة القائمة بالاحتلال للكف عن إجراءاتها التصعيدية ووقف تعدياتها على الأوقاف الإسلامية والمسيحية في القدس.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي