الأربعاء 20 ربيع الأول 1440 - 22:22 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-11-2018
 إسطنبول (يونا) - أشاد رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر حجار، بجهود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الإسلامية وقال: إن الرئيس أردوغان الذي يترأس اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري "كومسيك"، بذل جهودا كبيرة على طريق تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الإسلامية.
جاء ذلك في كلمة ألقاها اليوم بمركز إسطنبول للمؤتمرات، في إطار الكلمة الافتتاحية لأعمال الاجتماع الرابع والثلاثين للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري "كومسيك"، التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.
وأضاف: إن مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، ومنذ اليوم الأول لتأسيس "كومسيك"، شرعت في تنفيذ برامج ومبادرات مشتركة مثل استراتيجية "كومسيك" ونظام التجارة التفضيلية، وبذلت جهودا جمّة لتحسين قدراتها التجارية.
وأوضح حجار، أن مجموعة البنك الإسلامي للتنمية تهدف إلى زيادة دعمها المالي لمساعدة الدول الأعضاء على تحقيق أهداف التنمية المستدامة الخاصة بها، حيث تقوم المجموعة ببذل جهود هائلة لتصبح منظمة إنمائية رائدة بالنسبة إلى الدول الأعضاء.
ولفت حجار إلى أن البنك الإسلامي للتنمية فعّل في الفترة الماضية استراتيجية خاصة لعشر سنوات، مع استمرار العمل بالبرنامج الرئاسي الخماسي الذي تم وضعه تماشيا مع رؤية البنك وأهداف التنمية المستدامة. مؤكداً تعليقه أهمية كبيرة على زيادة معدلات التنمية وجذب الاستثمارات والتطور التقني والتطورات الإيجابية في الاقتصاد بالعديد من البلدان النامية.
وقال رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية: إن تقسيم الإنتاج بين نقاط مختلفة يمنح الوظيفة طابعا فعالا من حيث التكلفة، فيما تسهم ثورة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تسهيل أنشطة الإنتاج.
وأضاف حجار: "التقدم في مجال الروبوتات والإنتاج الآلي والطابعات الثلاثية الأبعاد والذكاء الاصطناعي سيعيد تشكيل التجارة الدولية، وفي هذا السياق، أود أن أدعو دولنا الأعضاء إلى دعم وتطوير كفاءات الشركات المحلية، وكذلك تشجيع الابتكار واعتماد سياسات لدعم أنشطة ريادة الأعمال".
وسبق أن قال الرئيس أردوغان في كلمة ألقاها خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الـ 34 لـ "كومسيك": "كلما زاد حجم التجارة بين الدول الأعضاء في كومسيك صارت أقوى".
 
كما دعا أردوغان إلى عدم الوقوع في فخ أولئك الذين يحاولون الإيقاع بين المسلمين، من خلال التركيز على النقاط الخلافية والتباينات.
وأكد مجددا حرص تركيا على رفع التبادل التجاري بين دول منظمة التعاون الإسلامي إلى 25 بالمئة. داعيا الدول المعنية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لتفعيل نظام التجارة التفضيلية فيما بينها.
((انتهى))
ح ع/ ح ص

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي