الإثنين 18 ربيع الأول 1440 - 20:10 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 26-11-2018
الرياض (يونا) - بحث نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح مع مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الاثنين، سبل تعزيز فرص السلام وترتيبات أي جولة قادمة وموقف الشرعية الداعم لإجرائها.
وعبر نائب الرئيس، في اللقاء الذي جرى بالرياض بحضور وزير الخارجية خالد اليماني، عن تقديره للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي في سبيل إحلال السلام الدائم. مجدداً التأكيد على الموقف الثابت للشرعية بقيادة الرئيس عبدربه منصور نحو خيار السلام الدائم غير المنقوص، والمستند على المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.
وقال نائب الرئيس: إنه تم خلال اللقاء استعراض عدد من القضايا والمواضيع الهامة والمرتبطة بعقد الجولة القادمة وتركيزها على جسور بناء الثقة لإثبات جدية ومصداقية الانقلابيين.
من جانبه تطرق المبعوث الأممي إلى عدد من القضايا المتصلة بترتيبات المشاورات القادمة. معبراً عن تقديره لاهتمام وحرص الشرعية بقيادة رئيس الجمهورية وتجاوبهم المستمر مع فرص السلام والحرص على مصلحة اليمنيين وإنهاء معاناتهم.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي